الخميس، 30 أغسطس 2018

#وجهة_نظر : سفرة شبابية !



سـفـرة شـبـابـيـة

- هنالك مرحلة يكبر فيها الإنسان ويصل إلى مرحلة تسمى مرحلة الشباب الأولى وهي فترة بداية عقده الثاني حيث يبدأ بالنضج وتشكيل أفكاره وأهدافه ولو كانت بشكل غير مرتب أو منطقي أو واقعي حتى. يحاول الشاب بعض الأحيان في فرض وجهة نظرة على الأشخاص الأكبر سنًا منه بل وقد يدخل في جدال ونزاع معهم ليثبت وجهة نظرة ويبدأ بعض الأحيان في إعطاء الأوامر الذي يرى أنها صحيحة ويصر عليها. ومن وصور محاولات إثبات الشخصية والذات يصر بعض الأحيان الشاب للسفر مع أصدقاءة في رحلة مكلفه وإلى دولة قد لا يجيد لغتها بشكل جيد أو لا يعرف عنها معلومات كافيه تخوله للسفر إليها ولكنه يصر أن يأخذ هذه التجربة والمغامرة مع أصدقاء عمره رغم ردود فعل عائلته أو الأشخاص المقريبن من حوله. وسواء نجحت هذه الرحلة أم فشلت فهي سوف تعني له الكثير حينما يصل إلى عقده الثالث وتتشكل كخبرات في عقده الأربعين وكذكريات مضحكه وجميله في عقده الخمسين.

- في عالم المصارعة يعتبر شيء من الجنون هذه الأيام أن تحمل على عاتق فكرة إنشاء عرض مصارعة ضخم في الولايات المتحدة الأمريكية في ظل سيطرة WWE بجميع أشكال السيطرة وبكل ماتعنيه الكلمة من معنى، ولكن كودي رودز يحمل جينات وأفكار والده المنتج والمصارع العبقري داستي رودز بالإضافة إليها إلى نسبه عاليه من الجنون والحماس. كودي واليانغ باكس قرروا أن يحولون أحلامهم الكبيرة وأحلام جماهير المصارعة التي شعرت بنوع من الإحباط في ظل عدم وجود منافس حقيقي للـWWE في العقد الأخير على الأقل إلى واقع حينما قرروا فعًلا بإنشاء عرض مصارعه حره ضخم في أمريكا. الفكرة في بدايتها كانت أشبه بحلم أو نكته حتى حينما قرروا أخذ تغريدة المحلل المخضرم ديف ميلتزر حينما أشار لعدم قدرة أحد على ملئ قاعه ب10 ألاف مشجع حتى الآن، ولكن مع مرور الأشهر والأيام تحقق الحلم واصبح واقع حينما تكفل كودي واليانغ باكس بالمهمة والآن نحن ننتظر عرض مصارعه مباعه جميع تذاكر (10 ألاف تذكره). كودي واليانغ باكس سوف يخوضون الآن "سفرة العمر" قد تكون هي السفرة لمفاتيح أخرى لكثير من السفريات والجولات والمغامرات قد تكون مجرد درس قاسي يستفاد منه في يوم ما.

- كودي يبلغ من العمر 33 وأعضاء فريق اليانغ باكس أحدهم يبلغ من العمر 33 والأخر 29 .. إذا مهمة إنتاج وتنظيم عرض ضخم في ظل إنعدام الخبرات السابقة يعتبر بحد ذاته مغامره وأشبه بالشاب الذي يصر على السفر مع أصدقاءه في سفره جنونيه لا يعلم ماذا تخبئ له. هنالك مساعده أشار إليها كودي وهي مساعده إتحاد ROH ودعمهم .. أعتبر هذه الخطوة حسنه إلى حد كبير .. ROH لم تضع نفسها كمنتجه وشريكه بالعرض بل وضعت نفسها كداعمه فقط لترى ما سوف تسير إليه الأمور. 

- مفترق طرق : نجاح العرض وتحقيق اصداء قوية في عالم المصارعة أعتبره النقطة الأهم في هذه الخطوة .. فالأداء والقصه الجيدة بالإمكان توفرها في كثير من عروض المصارعه الحره حول العالم ولكن جزئية تحقيق صدى وجلب إهتمام وأنظار أكبر وترقب أكبر من الجماهير والمنتجين بحد ذاتها نجاح. أما فشل المشروع فلا أتمنى أن يكون نقطه نهاية وإحباط وتحول التجربة إلى رادع للإبداع والتقدم .. بل أريد الإستفاده من التجربه وفهم سبب فشلها ومحاولة حلها وتصحيحها في المرات القادمة. وليس من المنطق تحميلهم عاتق إتمام المشروع بشكل ناجح من أول تجربه أو مطالبتهم بجزئيات ربما لا يستطيعون توفيرها.

دمتم بود.

ليست هناك تعليقات:

اضافة تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2019 - 2015
Design By: : Yacoub Reda