الجمعة، 13 يوليو 2018

#هذا_اللي_عندي | سوق المقاصيص !!


• رغم تفائلي الشديد لهذا العام 2018 م لإتحاد الـ WWE .. لكن من خلال متابعتي لعروضها الاسبوعية و الشهرية .. و أشاهد هذا التخبط في السيناريوهات .. كأنني حاضراً لأحد أسواق الحراج .. أي شيء يتم بيعه .. لـ تستمر الحياة .
• لا يهم كيف نبدأ ( البوكينق ) .. و كيف ننتهي .. الأهم ملء الفراغ في العرض .. حتى لو على حساب نجوم لهم أحقية في المشاركة .. الذي يتضح ان مبدأهم : ( الطارف سديد ) .
• و لا أرى في عودة فريق HELL NO المكون من الأسطورة كين و النجم دانيال براين إلا كـ عودة النجم الراحل حسين عبدالرضا رحمه الله و رفيق دربه الفنان الكبير سعد الفرج في مسلسل سوق المقاصيص بعد غياب طويل عن ثنائيتهم .
• فهم نفس الحالة تماماً .. هي عودة مرحبه .. لكن ليست ضرورية .. و لا تدري هل هو تكريم لثنائيتهم ؟؟ .. أم لتذكيرنا أنه كان هناك يوم من الأيام فريق يدعى HELL NO ؟؟
• دعونا نتحدث قليلا عن النجم دانيال براين .. فلا أعتقد بأننا حُرمنا منه 3 سنوات حتى نشاهده ينافس على اللقب الزوجي ؟؟
• دانيال براين نجم شباك .. إذا لم يكن النجم الأول حالياً في سماكداون .. فكان من الأولى دخوله على لقب العالم فور عودته للحلبات .. فلا داعي لهذا التأجيل الغير مبرر !!
• شاهدناه يخسر الفرص تلو الأخرى لتصدر الأحداث .. سواء فرصة الفوز بالحقيبة .. أو فرصة الفوز بالتصنيف الأول على اللقب .. ليزج به في عداوة عقيمة ضد النجم بيق كاس .. عداوة بدأت و انتهت دون فائدة تذكر سوى رؤية دانيال براين يقهر عملاقاً !!
• و لا تعلم هل هي خشية من WWE أن يغامروا به في واجهة الأحداث و يصاب مرة أخرى ؟؟ .. أم بسبب عدم تجديد عقده حتى الآن ؟؟
• و كين .. هذا المومياء الذي لا يُقهر .. فـ رغم انشغاله في الآونه الأخيرة في الأمور السياسية بـ ولايته .. إلا أن شغفه القديم لعالم المصارعة ما زال صامداً .
• فماذا بقي في جعبتك يا كين حتى تقدمه لنا ؟؟ .. لا أنت الذي حافظت على هيبتك كـ شقيق للأندرتيكر !! .. و لا أنت الذي أكملت مسيرتك الشيطانية بمفردك !!
• الواضح أن ظهوره شرفي لا أكثر .. و أعتقد أيضاُ أن الـ WWE أحبت دعمه في ترشيحات عمادة ولايته و تسويقه .. فـ ظهر لنا ذلك البطل المغوار الذي عاد لينقذ صديقه القديم من قبضة ابطال التاق تيم الـ ( بلدجن برذر ) .
• عن نفسي .. لا أرى أي إمكانية لفوز فريق HELL NO مجدداً بـ لقب التاق تيم في هذه الأوقات .. خصوصاً كما ذكرت عن أسباب كين .. لكن السبب الرئيسي هي العداوة المنتظرة بين دانيال براين و الرائع ذا ميز التي عادت للواجهة في افتتاحية عرض سماكداون الأخير .
• هذه العداوة التي تم بنائها منذ عامين .. حان موعد تصفية حساباتهما في أكبر عروض الصيف سمر سلام 2018 م .. و لن أتعجب إذا استمرت هذه العداوة لمدة اطول .
• أما بخصوص ألقاب التاق تيم في سماكداون .. فالعرض الأزرق يملك ( نخبة ) من الفرق الكبيرة و الجديرة بالمنافسة على اللقب .
• فمن ( العيب ) أن يتجرأ فريق الإبداع و يقول لا نملك خطط لفريق ذا بار المكون من سيزارو و شيمس أبطال الفرق 4 مرات !!!
• و دليل عشوائيتهم .. هو سرعة إدخال عصابة سانيتي ( في أول ظهور لهم في العروض الرئيسية ) في هجوم مباغت على أفضل فريق ثنائي العام الماضي ( الأوسوز ) .. و تنتهي العداوة في الاسبوع التالي بخسارة السانيتي في مباراة واحدة فقط بعرض اسبوعي !!!
• الأدهى و الأمر .. ينطلقون لعداوة أخرى بطريقة ( قص و لصق ) ضد الفريق الكبير ( نيو داي ) .. و يخسرون الاسبوع التالي من أمامهم !!!
• فماذا تريدون أن تصورون لنا يا فريق الابداع ؟؟ .. عداوات فريق سانيتي السريعة ( التي أشبه بـ سلق البيض ) .. و يخسرونها فوق ذلك .. هل هم مجرد جوبرز !! .. أم لا تملكون خطط واضحة و وقت كافي لشرح ذلك ؟؟
• على الرغم من ذلك .. ما زلت متمسك بآخر قناديل تفائلي .. يجب أن يكون مهرجان اكستريم رولز هو بداية التصحيح لكل السيناريوهات العشوائية التي حدثت .. لبداية بناء مهرجان سمر سلام و ما بعدها .
• هذا اللي عندي .. و نلتقي الآسبوع القادم بإذن الله .


ليست هناك تعليقات:

اضافة تعليق

جميع الحقوق محفوظة © 2019 - 2015
Design By: : Yacoub Reda